تساعية القديسة فوستين "رسولة الرحمة الإلهية"

lorette.shamiyeh 2 اشهر تساعية,القديسة,فوستين,"رسولة,الرحمة,الإلهية"
تساعية القديسة فوستين

تساعية القديسة فوستين "رسولة الرحمة الإلهية"
(تذكتر عيدها في ٥ تشرين الأول)

* اليوم السابع
"محبة الكنيسة: جسد المسيح السرّي"

+ قال يسـوع للقديسة فوستين 
يا إبنتي، تأمّلي في حياة الله الموجودة في الكنيسة لخلاص النفوس وتقديسها. تأمّلي فيما تجنيه من كنوز نعمتي هذه، وفي سعي المتواصل إلى حبّك .

* الأخت فوستين
يا يسوع، إنّني أسعى للقداسة، لأنّني بذلك سأكون مفيدة للكنيسة. أثابر في الإجتهاد لممارسة الفضيلة. أحاول أن أتبع يسوع بأمانة. وأستودع كل هذه الفضائل اليومية المتتالية ؛ الخفية، الصامتة، التي تكاد لا تُدرك، ولكنها متمَّمَة بحبٍّ كبير ، في كنز كنيسة الله للمنفعة العامة للنفوس. أشعر في داخلي وكأنني مسؤولة عن النفوس. أعرف جيداً أنّني لا أعيش لذاتي وحدي، بل للكنيسة جمعاء

+ صلاة 
عرفاناً وإمتناناً من أجل جميع هبات رحمة الله المُتاحة لي في الكنيسة، أُريد أن أستخدمها مثلكِ، أيَّتها القديسة فوستين، في سبيل قداستي وكذلك أجتذب نفوساً أخرى إلى ينابيع رحمة الله.
(أبانا، سلام والمجد)

شارك بكتابة تعليق

قم بتسجيل الدخول لكتابة تعليق

أبحث عن ..