القديسة البارة مكرينا من القرن 4م (نعيد لها 19 تموز)

lorette.shamiyeh 4 اسابيع القديسة,البارة,مكرينا,من,القرن,4م,(نعيد,لها,19,تموز)
القديسة البارة مكرينا من القرن 4م (نعيد لها 19 تموز)

القديسة البارة مكرينا من القرن 4م (نعيد لها 19 تموز)

هي أخت القديس باسيليوس الكبير والقديس غريغوريوس النيصصي، وهي البكر في عائلة قوامها عشرة أولاد جلّها قديسون. أبصرت النور سنة 327م. نشأت على الأخلاق الحميدة، وتربت بحسب ما أوصى به الكتاب المقدّس. كانت مزامير داود ترافقها في كل أنشطتها: في نهوضها، في انكبابها على العمل، في استكمالها له، قبل المائدة وبعدها، قبل رقاد النوم، وفي النهوض ليلاً للصلاة. سميت مكرينا على اسم جدَّتها مكرينا الكبرى.

بعد أن رقد والد مكرينا سنة 341م، تسلمت إدارة الملكية العائلية الواسعة في البنطس وبلاد الكبادوك وأرمينيا. وهكذا بمثالها الطيب، دعت أمها إميليا إلى التحول صوب الخيرات التي لا تفنى، أي التأمل في الله والفلسفة والحق. بنتيجة ذلك سلكتا معاً في الحياة النسكية وأقبلتا على القراءة والتأمل في الكتب المقدَّسة. وقد كانت مكرينا للجميع حامية ومربية ونموذج فضيلة في آنٍ معاً.

عاشت مكرينا ورفيقاتها في معتزلهن في سيرة على الحدود بين الطبيعة البشرية والطبيعة الملائكية. لم يكن يُرى لديهن لا غضب، ولا حسد، ولا حقد، ولا تعاظم ولا شيء مثل ذلك.

شارك بكتابة تعليق

قم بتسجيل الدخول لكتابة تعليق

أبحث عن ..