المونسنيور منصور لبكي

lorette.shamiyeh 1 اسابيع المونسنيور,منصور,لبكي
المونسنيور منصور لبكي

المونسنيور منصور لبكي
من إبداعات الالم 
يكفيني إنِّي أصلي
يَكْفيني أنِّي أُصَلِّي وأطلُبُ ما أُريد وانت أخبَرُ مِنِّي فَتُعْطيني ما يُفيد
قد أَطلُبُ العافيه فأنالُ طولَ البَال وقد أَطْلبُ الخَيراتْ فأنالُ الإحتِمال
انتَ صاحبٌ القرارْ

إصراري في طَرقِ بابَكْ لا يعبأُ بالإزعاجْ بينكَ وبيني عَهدٌ صَلبٌ حتى في الأمواج
و تؤخِّرُ الجوابْ هذا شأنُ رغْبتَك حَسبي أنِّي طائعٌ لِتَوجيه ِنعْمتَك
اٍفْعٓلْ فِيَّ ما تشاءْ

الصلاةْ حبةُ قمحٍ تُزرَعُ وتَنْدَثِر في الأعماقْ تَتَحَوَّلُ ثُمَّ تَنمو وتُزْهر
من ثماِرها الفَرحْ وَسكينةُ القلبِ والقُدرَه على الغُفرانْ حتى في عُريِ الصَّلْبِ
ومِنها عَدْوَى الرجاءْ

مَنْ سواكْ يعرف الانسانْ بتَمَوُّجاتِهِ؟ وَحدَكَ تَعرِفُ كيفَ تُلَبِّي حاجاتِه
فَهْوَ ناكرُ الجَميلْ يجْعلُ مِن اَناهُ مَرجعًا مُنَزَّهًا رَبَّا يَسْجُدُ لَه ُ
مِن أينَ يأتيهِ النور

يا ربُّ مُنْذُ الصِغَرِ عِشتُ مَعْكَ الإنبِهار بالقربانِ عَجَنْتني فَخَبِرتُ الإنْصهار
إنِّي ولو شِئْتَني حُرَّا ومُخَيَرا أُعطيكَ حُرِّيْتي صَيِّرْني مُسَيَّرا
في وَجْهِكَ المَلَكوت

شارك بكتابة تعليق

قم بتسجيل الدخول لكتابة تعليق

أبحث عن ..