قاب قوسين من إرتفاع التعرفة الطبية

lorette.shamiyeh 4 اشهر قاب,قوسين,من,إرتفاع,التعرفة,الطبية
قاب قوسين من إرتفاع التعرفة الطبية

هاشتاغ سوريا – سليمان أمين
والطب إذا افتقد لجوهره , بضلالة مسؤوليه , ومتاجرة ممتهنيه , تصبح الأرواح أوراق عملات في بورصة البيع والشراء.

حالنا اليوم في زمن الفوضى الاجتماعية التي أفرزتها الحرب و دللتها , أفتقد الكثير من الأطباء لإنسانيتهم , أصبحوا مثلهم مثل تاجر سوق الهال و المعادن , همهم الوحيد جمع الثروة لبناء إمبراطورياتهم العاجية من دماء الشعب الفقير الكادح , سنوات مضت وأجرة معاينة الطبيب ترتفع بتلقاء نفسها مقترنة بسعر صرف العملات الصعبة , دون أن تتسائل ولو لمرة نقابة الأطباء أو يسمع صوت نقيبها ليرد على تساؤلات الصحافة و المواطنين حول معاينة الطبيب التي يسعرها كل طبيب وفق مزاجه الخاص , ليتحفنا في هذه الأيام نقيب أطباء سوريا بأن الأطباء مظلومين وتسعيرتهم لم تتغير منذ عام 2004.

حيث اعتبر نقيب أطباء سورية عبد القادر حسن إن الأطباء في سورية يعيشون حالة من “الظلم” فأجورهم مازالت حتى اليوم قليلة ومعتمدة بالقرار الصادر منذ عام 2004 ولا تتناسب أبداً مع الظروف المعيشية الصعبة التي نعيشها، الى أن وزارة الصحة غافلة كلياً عن الموضوع.

ونتساءل هل نقيب أطباء بلدنا يعيش في الصومال أو الموزامبيق ولا يعلم بأن أقل تسعيرة لطبيب في أصغر قرية سورية أو حي تتجاوز الـــ 2000 ليرة سورية , وقد وصلت معاينة بعض الأطباء لحدود 10000 ليرة سورية , وهل يعلم بأن 95% من أطباء بلدنا ميسوري الحال , وهل يعلم بأن معظم الشعب يعيش تحت خط الفقر المدقع .
علماً بأن تسعيرة النقابة التي يتحدث عنها هي 700 ليرة سورية , وقد ارتفعت أعلى بما طرحه من تسعيرة في مؤتمر الأطباء وفق تصريحه لإحدى الصحف المحلية , ووزارة الصحة لم تحاسب حتى اليوم أي طبيب رفع التسعيرة بدون موافقتها .

فالواقع لا يرى أطبائنا مظلومين أبداً , وخير دليل على ذلك حلم الطلبة اليوم بدراسة الطب لأنه المهنة التي تأتي بالثراء لصاحبها خلال بضع سنوات , وبذلك قاب للكلام أن يدنو لأسفل القوسين متسائلاً أين الإنسانية اليوم بمهنة اتصفت بالإنسانية .

شارك بكتابة تعليق

قم بتسجيل الدخول لكتابة تعليق

أبحث عن ..