سيرة الشهيد عصام بدار بالكامل

lorette.shamiyeh 6 اشهر سيرة,الشهيد,عصام,بدار,بالكامل
سيرة الشهيد عصام بدار بالكامل

سيرة الشهيد عصام بدار بالكامل
ولد الشهيد عصام بدار فى يوم 15 / 4 / 1990 م . رسن شماسا باسم سمعان وبدأ مسريرته العلمية وحصل على الشهادة الاعدادية فى عام 2004 م ثم حصل على دبلوم صناعة عام 2007 م وأثناء دراسته كان يبحث عن عمل ليساعد والده وكان يجيد القيادة والتحق بالجيش وأمضى الخدمة العسكرية لمدة عامين وبعد انتهاء الجيش ذهب الى الغردقة وعمل بها سائقا فى احدى الشركات وكان ذلك قبل سفره الى ليبيا بشهور قليلة وعندما أحس ان هذا العمل به مخالفات ترك هذا العمل واخذ يبحث عن حرفة يتعلمها فتعلم حرفة النقاشة وعندها بدا التفكير فى السفر الى ليبيا ولما جاته الفرصة سافر وكان يعمل هو وابن عمه لوقا وكان يحاول بكل طاقته ان يساعد اسرته فكان يعمل هو ولوقا بهمة ونشاط وبدأت فى هذا الوقت تتردد اخبار عن اختطافات لبعض الناس فى المدن المجاورة لمدينة سرت الليبية فقلقت عليه الاسرة وطلبوا منه هو وابن عمه العودة فورا لكنه كانه يطمئنهم دائما وفى نهاية عام 2014 قرر ابن عمه لوقا العودة الى مصر ليرى اسرته وابنته مريم التى كان ينتظر وصولها للحياة فقال له عصام " اعمل حسابى معاك يالواقا انا هارجع معاك مصر " واتفق الاثنان على العودة ومعهم خمسة من اصدقائهم واتفقوا على التحرك يوم 28 / 12 / 2014 م الساعة الواحدة ظهرا وفى اثناء العودة تم اختطافهم وقد تمكن أحدهم من الاتصال باهله وقال لهم انه تم اختطافهم ثم انقطعت المكالمة وكانت هذه هى اخر وسيلة اتصال لهم وبعد هذه الحادثة تم الهجوم على سكن اصدقائهم وتم اختطاف 13 مسيحى من سكنهم فى يوم 3 / 1 / 2015 م ومن هنا تسرب الخوف الى الجميع وخصوصا بعد اعلان تنظيم داعش صور للسبعة شباب الاوائل وهؤلاء الثلاثة عشر اى صور العشرين شاب وبعد ذلك نشر التنظيم فيديو يعلن فيه عن اعدام هؤلاء الشباب فى يوم الاحد 15 / 2 / 2015 م الساعة 9 مساء حيث نال أولادنا اكليل الشهادة وتقدموا بكل شجاعة للاستشهاد وصرخوا معا بصوت واحد " يارب يسوع خلصنا " وكلهم كانوا شجعان وكانوا يصلوا ويرنموا كلهم دون خوف وكانوا ناظرين الى السماء حيث كان عريسهم السماوى فى انتظارهم هو وملائكته بالاكاليل وقد اطلق البابا تواضروس الثانى على الشهيد عصام أسد شهداء المسيحية لما رأى فيه من قوة وشجاعة .
" الذين بالايمان قهروا ممالك صنعوا برا نالوا مواعيد سدوا افواه الاسود " ( عب 13 : 33 ) بركة صلواتك يا غالي تكون معانا

شارك بكتابة تعليق

قم بتسجيل الدخول لكتابة تعليق

أبحث عن ..