المحتال الأذكى في العالم !!!

lorette.shamiyeh 2 اسابيع المحتال,الأذكى,في,العالم,!!!
المحتال الأذكى في العالم !!!

المحتال الأذكى في العالم !!!
------
فرانك ويليامز (ولد سنة عام 1948 ) وهو أشهر مزور أمريكي عرفه التاريخ , وبدايته كانت في الستينات وهو بعمر السادس عشر حيث أستخدم شيكات مزورة ونصب على شركة طيران ( بان امريكان) ولمدة ثلاث سنوات سافر لــ30 دولة بما يزيد عن 250 رحلة مجاناً و ينام ويأكل في أفخر الفنادق وكل المصاريف تتحملها الشركة .

وخلال تلك الرحلات نصب على 4 رؤساء افارقة ليبيريا ومالاوي وزامبيا والغابون بعدما اقنعهم أنه مبعوث من البنك الدولي وأنه لديه خبر بشأن سرقاتهم وحساباتهم السرية في سويسرا فقام الرؤساء بإعطائه ما مجموعه 2 مليون دولار كرشوة مقابل سكوته !!

فلما شكت شركة الطيران في أمره , هرب وزور أوراقه وغير اسمه وتولى منصب طبيب أطفال في مستشفى بالولايات المتحدة وربط صداقته مع طبيب حقيقي كان يقاسمه الشقة فأصبح مشرفاً على المتدربين في المستشفى مؤقتاً , ولكن بعد سنة كاد أن يكتشف أمره عندما ترك رضيع يموت بالاختناق لأنه لم يكن يفهم بالأمور الطبية ,

هرب من المستشفى وقام بتزوير أوراق على أنه درس القانون في جامعة هارفارد الامريكية فحصل على وظيفة المدعي العام لولاية لويزيانا وأيضا ترك الوظيفة لأن شاب كان يكرهه ويستفسر عن ماضيه فأحس بالخطر وانتقل الى فرنسا ,
فأستخدم اوراق مزورة باحترافية وعمل موظفاً في الخطوط الجوية الفرنسية..
عندما ألقت الشرطة الفرنسية القبض عليه عام 1969 طلبت 12 دولة ممن كان قد ارتكب فيها عمليات النصب والغش بتسليمه إياها.

وبعد محاكمة دامت يومين، سجن لأول مرة وأدخل إلى سجن بيربنيان، وحكم عليه بعام واحد وليخفض من قبل القاضي بستة أشهر. وثم سلم الى السويد وسجن سته اشهر ايضاً وسلم الى امريكا بطائرة مليئة بالحراسة المشددة وسط فرحة بالنصر ولكن فرانك طلب منهم قضاء حاجته فدخل الى حمامات الطائرة وقبل هبوطها على المدرج بأقل من ثلاثة أمتار قفز وهرب.

لكنه بعد أيام أُلقي القبض عليه واثناء فترة اعتقاله كان ضباط الاستخبارات الامريكية معجبين بذكائه لدرجة طلبو منه ان يساعدهم بالكشف عن خدع النصب والاحتيال في الاسواق وفعلاً نجح معهم واكمل فترة عقوبته في بناية الاستخبارات الامريكية!
الان يعمل مستشارا في مجال مكافحة الغش داخل شركته.

Image may contain: 3 people, people smiling

شارك بكتابة تعليق

قم بتسجيل الدخول لكتابة تعليق

أبحث عن ..