بعد ان اقتنعت منظمة التحريراليوم انها اقترفت خطأ جسيما بحق فلسطين حين وقّعَت مع الغزوة

lorette.shamiyeh 6 اشهر بعد,ان,اقتنعت,منظمة,التحريراليوم,انها,اقترفت,خطأ,جسيما,بحق,فلسطين,حين,وقّعَت,مع,الغزوة,
بعد ان اقتنعت منظمة التحريراليوم انها اقترفت خطأ جسيما بحق فلسطين حين وقّعَت مع الغزوة

بعد ان اقتنعت منظمة التحريراليوم انها اقترفت خطأ جسيما بحق فلسطين حين وقّعَت مع الغزوة الصهيونية والاستعمار العالمي اتفاق اوسلو؛ وبعد ان اكتشفت ان اميركا واسرائيل غررتا بها "وضحكت على لحيتها" بان المشروع الوطني مجرد سراب وتمهيد لتأتي "صفقة القرن" قررت منظمة التحرير ان تلقي بالذنب على كاهل المجلس الوطني. فسمعنا الرئيس يقول ان المجلس الوطني وافق على اوسلو بالاجماع ثم استدرك وقال الا عشرة او خمسة عشر عضوا منهم. وبعد 30 سنة من اجتماع المجلس الوطني في الجزائر سنة 1988 قررت منظمة التحرير ان تلقي على عاتق الشعب الفلسطيني تبعات ضلالها السياسي المسكين؛ فقررت محاكاة ما كان يصنع الكهنوت اليهودي(1)، لتكفّر عن ذنبها واخطائها الجسيمة المذلّة. بعد ان كان رئيس الكهنة يُحْضِر تيسا من الماعز ويقيمه امامه كان يتمّ الاتي:" وَيَضَعُ هَارُونُ يَدَيْهِ عَلَى رَأْسِ التَّيْسِ الْحَيِّ وَيُقِرُّ عَلَيْهِ بِكُلِّ ذُنُوبِ بَنِي إِسْرَائِيلَ، وَكُلِّ سَيِّئَاتِهِمْ مَعَ كُلِّ خَطَايَاهُمْ، وَيَجْعَلُهَا عَلَى رَأْسِ التَّيْسِ، وَيُرْسِلُهُ بِيَدِ مَنْ يُلاَقِيهِ إِلَى الْبَرِّيَّةِ، لِيَحْمِلَ التَّيْسُ عَلَيْهِ كُلَّ ذُنُوبِهِمْ إِلَى أَرْضٍ مُقْفِرَةٍ، فَيُطْلِقُ التَّيْسَ فِي الْبَرِّيَّةِ."
اكتملت الصورة امامنا: احضر الرئيس الضحايا الى قاعة الشقيري، ووضع يديه على رؤوسهم، واستصدر البيان الختامي الذي اراده واعدّه مسبقا. والان سيرسلهم الى الضياع في البرية ثلاثين سنة اخرى.

ارفضوا يا اعضاء المجلس الوطني ان تكونوا انتم وشعبكم الضحية. وليتحمّل من وقّع اوسلو واعترف باسرائيل وتعاون معها بالمفاوضات والتنسيق الامني ووقع اتفاقية باريس التجارية المسخ، وعجز عن وقف الاستيطان والاحتفاظ بالقدس ..... اتركوه يحمل وزره وحده وواجهوه بقرار شعبكم ان الرملة واللد ويافا وحيفا وبيسان وبئر السبع متل القدس وغزة ورام الله والخليل ونابلس وجنين هي ارض فلسطين، يحتلها جيش استيطاني غريب من الاشكناز والسفرديم وغيرهم من المرتزقة، وان كل شعبنا صاعد الى تحريرها. لان فلسطين كلها من بحرها الى نهرها ليست الا عربية. وصراعنا معهم بدأ في تاريخ، وسينتهي في تاريخ وإن تأخر. فشرف لنا ان نعيش الف سنة نقاوم حتى التحرير، من ان نتعايش مع هذا الاحتلال ساعة واحدة في هذا الذلّ المرير. 

ملاحطة: (1) في الكتاب المقدس وفي سفر اللاويين في الفصل 16: 21-22)

شارك بكتابة تعليق

قم بتسجيل الدخول لكتابة تعليق

أبحث عن ..