أمثالك يعرفون ساعة رحيلهم؛ أيها الرجل الإلهي اسبيرو

lorette.shamiyeh 7 اشهر أمثالك,يعرفون,ساعة,رحيلهم؛,أيها,الرجل,الإلهي,اسبيرو
أمثالك يعرفون ساعة رحيلهم؛ أيها الرجل الإلهي اسبيرو

أمثالك يعرفون ساعة رحيلهم؛ أيها الرجل الإلهي اسبيرو

قلتها لي أثناء جلستنا الأخيرة في الدير؛ أحد القديس بالاماس... 
صحتك كيف أبونا؟ 
ولأول مرة ما بتقللي حديد؛ 
قلت شباط ما أخدني؛ رح ياخدني آذار؛ صدقت كما كنت دائما... تكلمنا عن القديس بالاماس ولاهوته... 
ودعتك على أن نلتقي مجددا... لم يمر الأسبوع الا وكنت في العناية الفائقة... قصدت المستشفى لنكمل حديثنا... في المستشفى تفاعلت معي رغم الآلآت، عرفتني حين ناديتك ولامست صلعتك... رفعت يديك مفاجئا الممرضة وماذا اقول عن انفعالك ورأسك وعيناك ويداك حين قلت لك يا بطل كما كنت توصينا، "قوم نطلع ع الدير". وكم كنت أرضية أنا حين قلت للمرضة أين مسبحة الصلاة الخاصة به، وتناولتها لأضعها بيدك، واذ بي أرى أصابعك مثلثة، انت اللاهج بالله وبالصلاة لا تحتاج لمسبحة... وسمحت لنفسي ان اؤرخ هذه اللحظة، التي تذكرنا برفاة القديسين، ارقد بسلام، الله حي وقائم وانت معه اذكرنا وسلم على احبائنا...

شارك بكتابة تعليق

قم بتسجيل الدخول لكتابة تعليق

أبحث عن ..