الأب ثاوذورس داود

lorette.shamiyeh 2 اسابيع الأب,ثاوذورس,داود
الأب ثاوذورس داود

بنية الكنائس الفخمة والطقوس الجميلة والنشاطات الإجتماعية تشبه تابوت العهد ألذي زُيِّن بالذهب والرسومات ليليق بلوحّي الوصايا اللذين حفظهما وتبارك بهما، ولكنه لم يكن يوماً أصل البركة ولم يكن له أي قيمة بذاته دونهما. هكذا الْيَوْم ، إذا فرغت الكنيسة من المسيح فلا يبقى للمعابد والطقوس والرسومات أيّة قيمة ولا أيّة بركة. قيمة كل هذه وبركتها مستمدة فقط من قيمة سيّدها وبركته، فإذا منعوه عنها يقع روّادها في شرك عُبَادة الأصنام من حجر وبشر. 
أرجِعوا المسيح إلى قلب الكنيسة وإلى جوهر العبادة وجوهر حياتكم. 
الأب ثاوذورس داود

شارك بكتابة تعليق

قم بتسجيل الدخول لكتابة تعليق

أبحث عن ..