رسالة إلى قدس الأب بندلايمون فرح المنفي.....

lorette12 8 اشهر رسالة,إلى,قدس,الأب,بندلايمون,فرح,المنفي.....
رسالة إلى قدس الأب بندلايمون فرح المنفي.....
أرجو أن تجدك هذه الرسالة بخير وسلام. لست أدري أين أنت ولا أين نفوك لكني على ثقة أن هذه الرسالة ستصلك بطريقة ما. اكتب إليك فقط لأطمئنك أن كل شيء في أنطاكيا صار على ما يرام بعد أن تخلصوا منك. لقد انتهت كل المشاكل وعمّ السلام وامتلأت الكنائس بالمؤمنين ورشح الزيت من جباه ووجوه معظم المطارنة وفاض النور على وجوههم ووجوه محازبيهم القديسين والناطقين باللاهوت والمحبة والغفران. لقد فاضت العجائب على أياديهم وها جميعهم يقيمون أمواتاً ويطهّرون البرص ويشفون المرضى. ها البشارة عمّت كل مدينة وقرية ومدرسة مسيحية وها الالآف من غير المسيحيين يقبلون المسيح بعدما عاينوا ما حل بك. ها المحاكم الروحية تفيض بالعدل وها أغنياء الكهنوت يتخلون عن كل مظاهر الغنى والسلطة والتكبر ويسوحون في الشوارع لإطعام الفقراء ومؤاساة اليتامى والأرامل. أيها الأب الراهب، لقد كنت سبباً في إعاقة النهضة المرجوة في أنطاكيا لذا وحبّاً في أنطاكيا والنهضة نفوك كما سينفون كل من يجرؤ. قدس الأب أنا لست ابنك الروحي ولا تربطني بك أي علاقة روحية، لكن ما يربطني فيك هو أمر آخر وفرح آخر سيتذوقه كثيرون قريباً. كثيرون لم يعرفوا ماذا فعلتَ لكن الجميع يعرف الآن ما هم فعلوا وما فعلوه نفاهم هم من ضمير الله واحترام الشعب. ما فعلوه بالتأكيد ليس مسيحياً ولا يشبه لا المسيح ولا وصيته. كن بسلام فحيث أنت كل السلام. أما هنا فزوجة فرعون تشكر زوجها على ما فعله وما قدّمه من هدايا وذبائح لإله الشمس. فليقّوك الله في غربتك. بئس الزمن الذي صار فيه منافقو الأمة قادتها. الأب ثاوذورس داود

شارك بكتابة تعليق

قم بتسجيل الدخول لكتابة تعليق

أبحث عن ..